تويتر العرب – Twitter Arab
عربي و دولي

السيرة الذاتية لسلطان عُمان الجديد هيثم بن طارق آل سعيد

السيرة الذاتية لسلطان عُمان الجديد هيثم بن طارق آل سعيد
سلطنة عمان – تويتر العرب

أدى هيثم بن طارق آل سعيد اليمين الدستورية سلطانا جديدا للبلاد، بعد أن عقدت السبت جلسة فتح وصية سلطان عُمان الراحل قابوس بن سعيد، بحضور عدد من كبار المسؤولين وأفراد العائلة المالكة، ونصت على تسمية هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد، سلطانا لعُمان، حسبما ذكرت وكالة الأنباء العمانية في حسابها الرسمي على “تويتر”.

ووكل مجلس العائلة المالكة مجلس الدفاع بفتح الوصية وفقا لما نصت عليه المادة السادسة من النظام الأساسي للدولة، واتخاذ الإجراءات لتثبيت من أوصى به جلالة السلطان بالتنسيق مع مجلس العائلة المالكة.

لهذا السبب توفي السلطان قابوس بن سعيد

من هو هيثم بن طارق آل سعيد ؟

وهيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد هو ابن عم السلطان الراحل. وولد عام 1954 في مسقط، عاصمة عمان، وهو من الأعضاء البارزين في العائلة الحاكمة.

وتخرج هيثم من جامعة أكسفورد البريطانية عام 1979، وتدرج في عدة مناصب بالدولة العمانية، وتولى منصب وزير التراث والثقافة منذ عام 2002 وحتى تنصيبه سلطانا.

وتولى السلطان هيثم العديد من المناصب في عُمان، فسبق وكان رئيس اللجنة الرئيسية للرؤية المستقبلية “عمان 2040” ثم وزيرا للتراث والثقافة منذ فبراير 2002، كما شغل العديد من المناصب في وزارة الخارجية ومنها الأمين العام، ووكيل الوزارة للشؤون السياسية ووزير مفوض.

وترأس هيثم بن طارق الاتحاد العُماني لكرة القدم بين عامي 1983 و1986، كما ترأس اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الأسيوية الشاطئية الثانية التي أقيمت في مسقط 2010.

والسلطان الجديد هو الرئيس الفخري لجمعية رعاية الأطفال المعاقين، ورئيس جمعية الصداقة العمانية اليابانية ورئيس اللجنة العليا لدورة الألعاب الشاطئية مسقط 2010.

السلطان قابوس بن سعد
السلطان قابوس بن سعد – أرشيف

ولم يعلن السلطان قابوس بن سعيد قبل وفاته عن خليفته في الحكم، وسط حديث عن وصية سرية سجل فيها السلطان اسم من سيخلفه، إلا أنه من غير الواضح ما إذا كان ذلك كافياً لتمر عملية اختيار السلطان الجديد دون تعقيدات.

في التفاصيل، أورد الدستور الذي أقر في العام 1996، أنه يجب على السلطان تسمية خليفته من سلالة البوسعيد في وصية تبقى مغلقة على أن تفتح أمام مجلس العائلة.

ووفقاً للنظام الأساسي للسلطنة، والذي يعادل الدستور، يتولى مجلس الأسرة الملكية، الذي يضم حوالي 50 عضواً من ذكور العائلة، اختيار سلطان جديد في غضون ثلاثة أيام من فراغ العرش.

وبحسب الدستور، فإنه في حال فشل مجلس العائلة في الاتفاق على خليفة للسلطان خلال مهلة 3 أيام بعد الفراغ في السلطة، يتعين على مجلس الدفاع الذي يتألف من كبار القادة العسكريين والمسؤولين عن الدفاع تأكيد خيار السلطان بمشاركة رؤساء مجالس الدولة والشورى والمحكمة العليا.

Related posts

إسبانيا تفوق نظيرتها الصين في تعداد الوفيات بفيروس كورونا

Twitter Arab

طالع آخر الأحداث حول فيروس كورونا في أمريكا

Twitter Arab

تعليق صلاة الجمعة وإغلاق الصالات والمطاعم في غزة بسبب اكتشاف “كورونا”

Twitter Arab

Leave a Comment