تويتر العرب – Twitter Arab
عربي و دولي

السلطات المصرية: حادث الانفجار في القاهرة “عمل إرهابي”

تويت – القاهرة

أعلنت السلطات المصرية أن الانفجار الذي وقع في قلب القاهرة وقتل 20 شخصا “عمل إرهابي”.

 

وبحسب بيان لوزارة الداخلية، فإن السيارة التي تسببت في الانفجار كانت تحمل “كمية من المتفجرات”.

وأضاف البيان أن الحادث وقع إثر اصطدام سيارة خاصة، مسروقة من إحدى محافظات الدلتا، بثلاث سيارات أخرى وهي في طريقها إلى “أحد الأماكن لاستخدامها فى تنفيذ احدى العمليات الإرهابية”.

وأعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن تعازيه لأسر قتلى الحادث الذي وصفه بأنه “إرهابي جبان”. وأكد أن الدولة المصرية بكل مؤسساتها “عازمة على مواجهة الإرهاب الغاشم واقتلاعه من جذوره”.

وأضاف بيان الداخلية أن التحريات المبدئية تشير إلى وقوف حركة حسم “وراء الإعداد والتجهيز لتلك السيارة”.

وتقول وزارة الداخلية إن حركة “حسم” هي ذراع مسلح يتبع جماعة الإخوان المسلمين، بينما تنفي الجماعة ذلك.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة، خالد مجاهد، إن عدد المصابين في الحادث بلغ 47 شخصا. وأوضح أن الوضع الصحي لهم مطمئن بشكل عام، باستثناء ثلاثة أشخاص في حالة خطرة وفي الرعاية المركزة.

وكان مصدر بالنيابة العامة قال لبي بي سي إن فحص الجثث أظهر تفحم ست منها، كما وجدت آثار حروق على باقى الجثامين، إضافة إلى جروح قطعية.

وقررت النيابة إجراء تحاليل الحامض النووي لمعرفة هوية أصحاب الجثث المجهولة.

وتحفظت النيابة على كاميرات المراقبة بالمنطقة، وشكلت لجنة هندسية لفحص مبنى المعهد والمنطقة المحيطة وإعداد تقرير عن حالتها ووضعها ومدى تضررها من الحادث.

ووقع الحادث بشارع كورنيش النيل أمام المعهد القومي للأورام، بمنطقة المنيل، جنوبي القاهرة، وهي مستشفى متخصصة في علاج السرطان.

وتسبب الانفجار في حريق كبير أدى إلى تدمير عدد من السيارات، وكذلك تحطيم نوافذ بعض المباني المجاورة.

وشاهد مراسل بي بي سي دمارا كبيرا في الواجهة الأمامية لمبنى المعهد القومي للأورام.

وتوقفت حركة المرور أمام المستشفى لبعض الوقت، قبل أن تتمكن الشرطة من إعادة تسييرها.

وتوافد على المكان عدد كبير من أقارب المرضى بمستشفى معهد الأورام، للاطمئنان على ذويهم، بينما فرضت الشرطة طوقا أمنيا حول موقع الانفجار.

في غضون ذلك، قالت جامعة القاهرة، التي يتبع لها المستشفى، في بيان إن جميع المرضى والعاملين بالمستشفى بخير، مشيرة إلى أن آثارالحريق الضخم لم تمتد إلى داخله.

أخبار متشابهة

لليوم 26 على التوالي .. الأسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام

Twitter Arab

فرنسا ترفع التأهب الأمني بعد هجوم ستراسبورغ والمنفذ ما زال طليقا

Twitter Arab

بعد 30 عاماً.. بريطانيا تسعى لكشف هوية قاتل ناجي العلي

Haneen Aziza

Leave a Comment